By P Web Design

احتفال الاتحاد العالمي للطرق الصوفية بالمولد النبوي الشريف- ديسمبر 2015م

 

أقام الاتحاد العالمي للطرق للصوفية احتفالاً بالمولد النبوي الشريف، يوم الثلاثاء 11 ربيع أول 1437هـ، الموافق 22 ديسمبر 2014م، بمشاركة الطريقة العزمية، وحضور سماحة السيد أحمد علاء الدين أبوالعزائم نائب عام الطريقة العزمية.

 

 



احتفال الاتحاد العالمي للطرق الصوفية بالمولد النبوي الشريف- ديسمبر 2015م

لما كانت الأمة الإسلامية فى أشد الحاجة إلى تجديد ذكريات الجهاد البالغة، وتذكر معانى الفضائل السامية فى سيرته وسريرته صلى الله عليه وآله وسلم؛ لأنه لا سبيل لعودة المجد الإسلامى إلا بالتأسى بسنته، والاهتداء بهديه، والتخلق بشمائله صلى الله عليه وآله وسلم.

فقد قام الاتحاد العالمى للطرق الصوفية برعاية رئيسه السيد محمد علاء الدين ماضى أبى العزائم وبمشاركة مشيخة الطريقة العزمية  يوم الثلاثاء 11 ربيع الأول 1437هـ الموافق 22/12/2015م بالاحتفال بذكرى ميلاد المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم  بمسجد الإمام المجدد السيد محمد ماضى أبى العزائم رضى الله عنه بالقاهرة.

وعقب صلاة العشاء تحدث الدكتور عبدالحليم العزمي  عن أبعاد ومعالم الدعوة الإسلامية، وفصل الفرق بين الخطاب العام والخاص، موضحًا ملامح الخطاب العالمي للإسلام والذي يصلح هذا الوقت لنشر الصورة الصحيحة عن الإسلام.

ومن جانبه عرض الشيخ السيد شبل أسباب احتفال المسلمين بالمولد النبوي الشريف.

وتحدث مدير إدارة أوقاف السيدة زينب الشيخ حمادة المطعني عن فضائل النبي صلى الله عليه وآله وسلم ووجوب محبته والاحتفال به.

وأكد الأستاذ إسلام النجار على أهمية الأدب مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

ومن جانبه حذر سماحة رئيس الاتحاد العالمي للطرق الصوفية من خطورة الاستخدام الخاطىء للإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، وشدد على عدم عرض أي شىء يخص الطريقة العزمية على هذه المواقع إلا بعد الرجوع إلى المشيخة، وأعلن قرار المجلس الأعلى للطريقة العزمية بفصل الدكتور أحمد البحيري وتابعيه.

وقدم للحفل الأستاذ طلعت مسلم، واختتم الاحتفال بفقرات من الإنشاد الدينى، قدمها المنشدان محمد حسنين وحسن عباس الفرشوطي.

وفى اليوم التالى عقدت مشيخة الطريقة العزمية احتفالاً بمولد سماحة السيد أحمد ماضى أبى العزائم بقاعة الإمام أبى العزائم بمقر مشيخة الطريقة العزمية، بحضور شيخها السيد علاء أبى العزائم والسيد أحمد علاء أبى العزائم نائب عام الطريقة العزمية.

وعقب صلاة العشاء تحدث الأستاذ السيد شبل عن جهاد ووطنية السيد أحمد، وحبه لمصر وحب أبنائه لها من بعده.

وعرض الأستاذ جمال أمين لصولات السيد أحمد مع أصحاب الفكر الوهابي، وأوضح مكانته عند والده.

وتكلم الأستاذ فتوح لعج عن سر إقامة الأئمة ومقامات الرجال.

واستعرض الدكتور عبدالحليم العزمي العلاقة بين السيد أحمد وسيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وتقسيم السيد أحمد للتاريخ العالمي إلى مرحلتين يفصلهما ميلاد النبي، وتحدث عن الفتنة التى يحاول بعض المندسين إشعالها فى الطريقة العزمية لتعطيل مسيرتها.

وختم الحفل بكلمة سماحة شيخ الطريقة العزمية الذي شدد فيها على  ضرورة الصلاة على النبي بالصلاة الصحيحة (اللهم صل على سيدنا محمد وآل سيدنا محمد)، وعدم حذف آل البيت؛ لأن هذه بدعة بني أمية وأخذها الناس عنهم.

وعرض سماحته لعدد من المواقف التى حدثت بينه وبين والده، وأكد على أهمية توحيد كلمة المسلمين.

 

وكان الحفل قد قدم له الأستاذ طلعت مسلم، وبدأ بقراءة القرآن من الأستاذ أحمد المغربي، وتخلله الإنشاد الدينى من الفرقة العزمية والفرقة الجازولية.